ماما , بحبك اليوم و كُل يوم !



مشكلتي التاريخية و التي اقسم أنّ لا دخل لي بها – فطرية بحت – ! , أنّي لا أملك نقطة تنسيق يمر بها حديثي قبل أن يخرج !
مما ترتّب عليه, خلق مُشكلة “ أعوَص ” تتمثّل في عدم قُدرتي على تركيب جُملة مُجاملة مِئة بالمئة !,
فعلى صعيد حياتي الخاصة , لا أذكر أنّي أخبرت أحدهم في أي مناسبة تخصّه تحية مُبارَكة أو مُعايَدة خالصة , إلا و احتوت على كلمة – على الأقل – خارج السياق
كـ :
في العيد لصديقتي : كُل عام و إنتِ بخير ” ولي ” .
في عيد ميلاد أخي الـ16 : عُقبال الـ18 سنة و نص يا “ دب ”  .
لصديقة في الخارج : ” يلعن أبو شكلك ” شو مشتقالك !
.
.
الجميل في الأمر , أنهم تعوّدوا عليّ هكذا , و يشعروا تِلقاءياً لو لم تحتوي جُمَلي معهم على كلمات ” غليظة” كتِلك أنّ هُناك خطباً ما ! 😀
المُشكلة اليوم , عيد الأُم , .. !
” إلي اسبوع بتحضّر أكون ضد هالمشكلة الفطرية ” ! 😐
و مش عارفة إزا زبطت معي أو لأ ؟
خلينا أخبركم شو صار و انتو احكموا ؟
على الهامش : ماما أصلاً كان عيد ميلادها في 1 مارس , و اشتريتلها حاجات انبسطت عليهم يومها 🙂
نمت و عقلي مشغول في ما يمكن أن احضره لماما في اليوم التالي , و ذهبت للجامعة و لا يزال مشغول , و لم أقرر إلا في نهاية اليوم !
.
.
سأشتري بوكيه ورد !
و ذهبت لإحدى المحلات في الرمال ,انتقيت الورود , و غادرت المحل !
و حملت البوكيه من غزة لـ رفح !
أحببتُ أن أحمله لفترة أطول , لغاية داخلي لا أعلمها ,
ربما  ستكفّر قليلاً من حملها لي 9 اشهر ؟
أوْ لأني أريد أن يعلم كل من يراني , أنّ لي أُماً أُحبها ؟ !
دخلتُ البيت و مررتُ إلى المطبخ لأجد ماما هُناك ,
اقتربت نحوها ” و أنا مكشرة = بدلاً من كلمة يا دب , بضل لينا يعني ” ! , قبّلتها  و قُلت : كل عام و إنتِ بألف خير حبيبتي
و اعطيتها الوردات ,
انبسطت كتير فيهم , و زي اللي خجلت لما شافتهم 😀
ماما بحبّك كتيـــــــر,
لا قد سما و لا كون , قد اشي أكبر أنا ما بعرف حدوده ,
الله يخليلي إياكِ يا رب ,
و تعيشي و تغلبيني بجلي الجلي

 

على مين الجلي اليوم ؟

بحبّك 🙂
Advertisements

15 تعليق to “ماما , بحبك اليوم و كُل يوم !”

  1. Laila Says:

    مش عليا 🙂

  2. watan Says:

    الخارج عن السياق هُو السّياق كلّه، فلا تحيدي

  3. سلمى Says:

    لينا لينا لينا كتابتك بتعجبني “ولي يادبة” وانا مابعجبني العجب انت عارفاني! كل مرة بتكون احلى من اللي قبلها وبيصير الك اسلوب بشبهك:P

  4. Um Ommar Says:

    كل الود

    http://umomar.blogspot.com/2011/03/blog-post_22.html

  5. Umm Omar: يوم الأمـــ Says:

    […] الى أميوهبتني الحياة فوهبتُ حياتي الى غيرها ماما , بحبك اليوم و كُل يوم !و حملت البوكيه من غزة لـ رفح !أحببتُ أن أحمله لفترة […]

  6. هديل Says:

    دمك خفيف و كتابتك لزيزة جدا
    ربنا يخليلك ماما و يخليك إلها
    و تجلي الجلي برضو :p

  7. وجع البنفسج Says:

    كل يوم وامك بخير يا لينا ،، ما تغلبيهاش واسمعي كلامها .. علشان راح تشتاقي كثير كثير لها فيما بعدلما تتجوزي .. اللي عجبني اني عرفت انك من الجنوب من رفح يعني زيي.. انا رفحاوية اب عن جد رغم حياتي في غزة ..عشت معاك ذكريات هدايا عيد الام لما كنت اشتري لامي هدية من الرمال وارجع بالباص شايلاهم وفي عيني دمعة ياترى راح تعجبها ولا لأ ؟؟ دمعة لاني كنت قادرة اشتري هدية بس ما عنديش الشجاعة اني اقول لها كلمة انا بحبك يا ماما .. !! ” تصوري !” عموما عدى عيد الام السنة هذه وما اشتريتش هدية .. لمين بدي اشتريها .. رحلت الماما وسابت كل الدنيا وراها .. نفسي بس ابعتلها هدية عبارة عن كلمتين بحبك يا امي .. الله يرحمها ويجعل مثواها الفردوس الاعلى من الجنة ، ويديم عليك امك .. ما تغلبيهاش واسمعي الكلام واجلي الجلي ونظفي الدار كمان واحضنيها وقوليها باستمرار انك بتحبيها بتكون اغلى من هدايا الكون كله ..

    • Lina Says:

      😦
      مش عارفة شو أحكيلك عنجد ,
      الله يصبرك , و يرحمها يا رب , و يجعل مثواها الجنة ,
      ربنا يخليلك كُل اللي بتحبّيهم ,

      و مزبوط أنا لاجئة في رفح 🙂
      و مبسوطة إنك رفحاوية متلي 😀

      ضلي بخير 🙂

  8. doaa Says:

    لينا كتابتك ممتعة جدا مايتملش منها وتلقائيا لما بقرألك بيكون فيه ابتسامة ع وشى
    “انتى مبهجة” إن جاز التعبير.

    • Lina Says:

      حبيبتي ,:$ .

      و أنا كتير بسعدني إني أكون قادرة ارسم هالابتسامة على وجك 🙂
      إن شاء الله تدوم على طول

      شُكراً ,

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: